Area sizes
Garages size
Land sizes
Year built
Location
سعر
Features

الاستثمار في العقارات: مقارنة بين دبي وتركيا

الاستثمار في العقارات: مقارنة بين دبي وتركيا

اتخاذ القرار بشأن أين تستثمر في العقارات، سواء في دبي أو تركيا، يتطلب فهمًا جيدًا لعدة عوامل. من أسعار السكن والتكاليف الإضافية إلى نفقات ملكية العقار وخيارات الإقامة، يلعب كل جانب دورًا في اتخاذ القرار الصحيح.

في هذه المقارنة، سنقوم بتحليل هذه العناصر، مقدمين رؤى واضحة لأولئك الذين يبحثون عن دليل مباشر للاستثمار في العقارات في دبي وتركيا. سواء كان الأمر يتعلق بحياة المدينة في دبي أو المناظر الطبيعية المتنوعة في تركيا، ستساعد فهم التفاصيل في اتخاذ قرار مستنير يتناسب مع تفضيلاتك وأهدافك المالية.

الإقامة والجنسية:

دبي:

  • في دبي، يمكنك الحصول على إقامة عند استثمار ما لا يقل عن 750,000 درهم في العقار. واختيار عقار يزيد قيمته على اثنين مليون درهم يمنحك تأشيرة ذهبية صالحة لمدة 10 سنوات. ومع ذلك، الحصول على الجنسية أمر صعب، ويتطلب عادةً مساهمة أو استثمارًا كبيرًا. لا يوجد مبلغ استثمار ثابت، ولا يُسمح بالجنسية المزدوجة. تشمل شروط الحصول على الجنسية الإماراتية النساء المتزوجات من مواطن إماراتي لمدة ثلاث سنوات، وأطفال مواطني الإمارات، والأجانب الذين يعيشون قانونياً في البلاد لمدة تتراوح بين 7 إلى 30 عامًا، اعتمادًا على جنسيتهم.

تركيا:

  • الحصول على الجنسية التركية ممكن من خلال شراء عقار بقيمة 400,000 دولار، أو الاحتفاظ بوديعة بقيمة 500,000 دولار في البنك لمدة ثلاث سنوات، أو إنشاء شركة توظف ما لا يقل عن 50 مواطنًا تركيًا. الجنسية أكثر إمكانية، مع متطلبات استثمار ثابتة. التقديم من خلال العقار أو المساهمة في الاقتصاد ممكن. تسمح تركيا بالجنسية المزدوجة، مما يوفر عملية أسهل مقارنة بدبي.
  • تركيا، بتاريخها الغني وسكان يبلغون 83.6 مليون نسمة، تقدم مزايا جذابة لمواطنيها. تتمتع بثاني أكبر جيش في حلف الناتو وترتيب 18 على مستوى الاقتصاد العالمي، مما يتيح لحاملي جوازات السفر التركية السفر إلى حوالي 115 دولة بدون تأشيرة، بالإضافة إلى الحصول على تأشيرة متعددة الدخول صالحة لمدة 10 سنوات إلى الولايات المتحدة.
  • يستمتع المواطنون الترك بالتعليم المجاني من رياض الأطفال إلى الجامعة، والرعاية الشاملة للصحة تغطي مختلف الاحتياجات الطبية، والمساعدة في الزواج والإقامة والتوظيف. مع بيئة متعددة الثقافات وجمال طبيعي وتراث ثقافي غني، تركيا تعتبر مكانًا معقولًا وجاذبًا للعيش.

أبرز سوق العقارات في دبي – أكتوبر 2023:

في أكتوبر 2023، شهدت سوق العقارات السكنية في دبي 7,523 صفقة، بتراجع قدره 8.3% على أساس سنوي. تسبب هذا الانخفاض بشكل أساسي في انخفاض بنسبة 41.5% في مبيعات العقارات قيد الإنشاء، في حين ارتفعت مبيعات السوق الثانوي بنسبة 30.5%. بلغت المعاملات التراكمية حتى الآن لهذا العام 87,154، متجاوزة أرقام عام 2022.

شهدت الأسعار في دبي نموًا قويًا بنسبة 19.6%. زادت أسعار الشقق بنسبة 19.7% إلى 1,357 درهمًا للقدم المربع، بينما ارتفعت أسعار الفلل بنسبة 18.9% إلى 1,605 درهمًا للقدم المربع. على الرغم من الانخفاض العام في السوق من مستويات عام 2014، فإن بعض المناطق السكنية قد تجاوزت هذه المؤشرات.

سجلت وسط مدينة دبي أعلى معدل مبيعات للقدم المربع في فئة الشقق بقيمة 2,453 درهمًا، بينما قادت نخلة جميرا في فئة الفلل بقيمة 4,995 درهمًا للقدم المربع.

في سوق الإيجار، شهدنا زيادة بنسبة 20.6% في الفترة من أكتوبر 2022 إلى أكتوبر 2023، بانخفاض طفيف عن الشهر السابق. في دبي، وصلت إيجارات الشقق والفلل السنوية في المتوسط إلى 108,606 درهم و322,750 درهم على التوالي. علاوة على ذلك، سجلت نخلة جميرا أعلى إيجار سنوي للشقق بقيمة 257,366 درهم، في حين قادت البراري في إيجارات الفلل بقيمة 1,098,788 درهم.

دبي:

  • أحد أهم جاذبيات المستثمرين في العقارات في دبي هو بيئتها الضريبية الودية. فليس هناك فقط ضرائب سنوية على الممتلكات، ولكنها تمتنع أيضًا عن فرض ضرائب على دخل الإيجار. تساهم هذه السياسة في تجربة ملكية أكثر بساطة وكفاءة من الناحية التكلفية للأفراد والشركات على حد سواء، مما يجعل دبي وجهة جاذبة للاستثمار في العقارات.*

تحديث العقارات السكنية في تركيا – أكتوبر 2023:

في أكتوبر 2023، بلغ إجمالي مبيعات العقارات في تركيا 93,761 منزلاً، مما يعكس انخفاضًا بنسبة 8.7% مقارنة بنفس الفترة من العام السابق. قادت إسطنبول المبيعات بنسبة 15.9%، بما يعادل 14,941 منزلًا، تليها أنقرة وإزمير بـ 7,394 و 5,192 منزلًا على التوالي. ومع ذلك، استمر انخفاض مبيعات العقارات في الفترة من يناير إلى أكتوبر 2023، حيث سجل انخفاضًا بنسبة 14.3% مقارنة بنفس الفترة من العام السابق، بلغ إجمالي المنازل المباعة 993,835.

تركيا:

في تركيا، يواجه مالكو العقارات ضريبة عقارية سنوية، والتي تحسب استنادًا إلى القيمة الجغرافية للممتلكات. تتراوح نسبة الضريبة بين 0.1% و 0.3%، مما يوفر عبئًا ضريبيًا منخفضًا وقابلًا للتنبؤ. بينما تقدم تركيا أسعارًا تنافسية للعقارات، يحتاج المستثمرون المحتملون إلى النظر في الضريبة العقارية المستمرة كعامل في تكلفة الملكية الإجمالية.

مقارنة أسعار الإقامة:

عند النظر إلى الرسم البياني، يظهر بوضوح استقرار أسعار العقارات في اسطنبول، مما يوفر سوقًا موثوقًا. على النقيض من ذلك، تتذبذب أسعار العقارات السكنية في دبي أكثر، على الرغم من سمعتها بالنمو السريع. في حين تتمتع دبي بفوائد عدم وجود ضرائب سنوية على العقارات وتقديم تجربة معيشية فاخرة بإنشاء ذات جودة عالية، يمكن أن تكون أسعار العقارات فيها غير متوقعة بسبب دورات الاستثمار.

يأتي التطور السريع في دبي مع مرات من الارتفاع والانخفاض في قيم العقارات. على الجانب الآخر، يعتمد نمو اسطنبول على نقل اقتصادي، واقتصاد متنوع، وموقع استراتيجي. على عكس دبي، يعتمد نمو اسطنبول على الطلب الحقيقي من قطاعات مختلفة مثل السياحة، والعقارات، والتصنيع، والخدمات، مما يجعله سوقًا أكثر استقرارًا بشكل عام.

عوائد الإيجار وأسعار العقارات السكنية المتوسطة:

في العقارات

  • متوسط إيجار الشقة: 109,000 درهم سنويًا.
  • متوسط إيجار الفيلا: 323,000 درهم سنويًا.
  • أعلى إيجار للشقة: 257,000 درهم (نخلة جميرا).
  • أعلى إيجار للفيلا: 1.1 مليون درهم (البراري).

يخدم سوق الإيجار في دبي مجموعة متنوعة من السكان، من الذين يسعون إلى حياة شقة أكثر تكلفة إلى الباحثين عن فيلات فاخرة في أحياء مرموقة. يتأثر التباين في أسعار الإيجار بعوامل مثل الموقع والمرافق وجودة العقار بشكل عام. مع استمرار دبي في أن تكون مركزًا عالميًا، تظل سوق الإيجار جزءًا أساسيًا من المشهد العقاري للمدينة.

في دبي، تتراوح تكاليف صيانة الممتلكات السنوية من 20 إلى 100 دولار للمتر المربع. في تركيا، تتراوح رسوم الصيانة الشهرية من 15 إلى 150 دولارًا، مع وجود أسعار أعلى في المجمعات الراقية. بشكل عام، تميل تركيا إلى أن تكون لديها تكاليف صيانة الممتلكات أكثر توازنًا من الناحية الميزانية.

في العقارات

فيما يتعلق بالإيجار، تعرض دبي وتركيا سيناريوهات مختلفة. يمكن أن تكون أسعار الإيجار في دبي مرتفعة نسبيًا بسبب العقارات الفاخرة والطلب الكبير. على النقيض، تقدم تركيا خيارات إيجارية أكثر تواجدًا، ملائمة لميزانيات متنوعة في الإعدادات الحضرية والريفية. يشتهر سوق الإيجار التركي بمرونته، مما يجعله خيارًا جذابًا لأولئك الذين يبحثون عن حلول سكنية فعّالة من حيث التكلفة.

في تركيا:

 

تكون السكن في تركيا أكثر توفرًا، حيث يبدأ سعر المتر المربع في أنطاليا من 900 دولار، وتتراوح في المدن والقرى الصغيرة بين 650 و700 دولار للمتر المربع. توضع تركيا بهذا الفارق في الأسعار كخيار اقتصادي أكثر لأولئك الذين يبحثون عن سكن بأسعار معقولة مقارنةً بعروض دبي الفاخرة.

الملخص:

في ختام المقارنة بين استثمار العقارات في دبي وتركيا، تظهر تركيا كخيار أكثر توازنًا ميزانيًا، حيث تقدم سكنًا بأسعار معقولة وتكاليف صيانة عقارية أدنى بشكل عام. يُعتبر عملية شراء العقار في تركيا أكثر استيعابًا بشكل ملحوظ، مما يجعلها قابلة بشكل أكبر للوصول للمستثمرين. على الجانب الآخر، تتمتع دبي بميزة ضريبية بعدم وجود ضرائب سنوية على الممتلكات وتقديم تجربة سكنية فاخرة مع بنية تحتية عالية الجودة. تُظهر كلا المواقع إمكانيات نمو اقتصادي واستقرار واعدة، ومع ذلك، يعتمد الاختيار في النهاية على تفضيلات الفرد والاعتبارات المالية والأهداف على المدى الطويل.

  • قرار أسعار السكن: تركيا هي الخيار الأكثر ميزانيةً.
  • قرار تكاليف أخرى: عملية تركيا أكثر استيعابًا قليلاً.
  • قرار تكلفة الملكية: تركيا عمومًا لديها تكاليف صيانة أكثر اقتصادًا.
  • قرار الضرائب: دبي تحتفظ بميزة ضريبية.
  • قرار الإقامة/الجنسية: تركيا توفر مسارًا أكثر إمكانية.
  • جودة البناء:
    • كل منهما يقدم تجربة سكنية مريحة.
    • دبي: بنية تحتية فاخرة وحديثة.
    • تركيا: تحسينات كبيرة وقيمة جيدة مقابل المال.
  • استقرار اقتصادي:
    • كل منهما يقدم استقرارًا اقتصاديًا نسبيًا.
    • دبي: استقرار اقتصادي ولكنه عرضة لتقلبات سوق النفط.
    • تركيا: اقتصاد قوي مع نمو مستمر.
Back to top

Related Posts